أخبار البنوك

newsGallery-15740021204511.jpeg

بنك القدس يقدم دعمه لبلدية حزما

القدس-أخبار المال والأعمال-قدم بنك القدس موخراً دعماً مادياً لبلدية حزما، وذلك في إطار دعم البنك لكافة القطاعات في المجتمع المحلي، واستكمالاً لمسيرة البنك في تنمية المجتمع عبر برنامج مسؤوليته المجتمعية ونشاطاته التنموية المتنوعة.

جاء ذلك خلال الزيارة التي قام بها نائب الرئيس التنفيذي منتصر الششتري ومدير فرع البنك في العيزرية يوسف عبد اللطيف إلى بلدية حزما بحضور رئيس البلدية مسلم أبو حلو وعدد من الشخصيات الاعتبارية في البلدة.

وقال الششتري إن هذا الدعم الذي يقدمه البنك لبلدية حزما يأتي استكمالاً وتلبيةً للدور الملقى على عاتق البنك في دعم قطاعات المجتمع الفلسطيني المختلفة ومؤسسات المجتمع المحلي وعلى رأسها البلديات والمجالس المحلية. 

وأكد على دور البنك في تنمية قطاعات المجتمع المختلفة من خلال برنامج المسؤولية المجتمعية، مما يساعد المؤسسات على القيام بعملها وبالتالي تعزيز فرص التنمية في المجتمع.

من ناحيته، شكر أبو الحلو بنك القدس على دعمه، وتعاونه مع البلدية وعلى تبرعه السخي، مثمنا دور البنك في مساعدة المؤسسات من خلال برامج المسؤولية المجتمعية، مما يساعد في رفع كفاءة هذه المؤسسات ويساهم في تطويرها وتحقيق أهدافها.

يدرك بنك القدس تماماً مدى أهمية المسؤولية المجتمعية في تحقيق التنمية والتقدم للمجتمع الفلسطيني، وضرورة مشاركة المؤسسات الوطنية في ترسيخ الدور التنموي بما يحقق أكبر فائدة لمختلف القطاعات، ولإنجاز الأنشطة الاجتماعية والصحية والتعليمية والثقافية، ليصل بذلك إلى كافة أفراد المجتمع وتلبية احتياجاتهم.

newsGallery-15740009189211.jpeg

البنك الوطني وقرى الأطفال يتعاونان مجددا ضمن مشروع Youth Can

بيت لحم-أخبار المال والأعمال-تطبيقا لمشروع يوث كان/يوث لينك التابع لقرى الأطفال SOS الدولية وفي إطار التعاون ما بين SOS فلسطين والبنك الوطني، أطلق البنك سلسلة دورات تدريبية مكثفة لطلبة الجامعات التابعين لقرى الأطفال، بهدف تعزيز مفاهيم الشباب حول أهمية التدريب العملي مع موجهين متخصصين خلال مسيرة حياتهم الأكاديمية، وما يتوجب على كل فرد منهم من العمل لاكتساب أكبر قدر من المعرفة حول تخصصه الأكاديمي وذلك لتسهيل عملية الانتقال لسوق العمل والبحث عن وظيفة.

ويشمل البرنامج التدريبي حوالي 60 ساعة تدريبية موزعة على مدار شهرين، تشمل مساقات مختلفة في العمل المصرفي، إضافة الى بناء القدرات وتعزيز المهارات الأساسية وأيضا تدريب عملي في الدوائر والفروع كل حسب تخصصه الأكاديمي. 

وتعليقا على ذلك، أعرب مدير عام البنك الوطني أحمد الحاج حسن عن سعادته بالتعاون مجددا مع قرى الأطفال SOS ضمن برنامج Youth Can، انطلاقا من المسؤولية الاجتماعية للبنك الوطني بالمساهمة في تجسير الفجوة بين التعليم وسوق العمل وتسهيل عملية انتقال الطلبة للحياة العملية، مشيرا إلى أن البرنامج يتيح للطلبة المشاركين ايضا إمكانية الحصول على وظيفة لدى البنك بعد تلقي التدريب وتخرجهم من الجامعات في حال اثبتوا جدارتهم.

ومن جانبه، قال المدير الوطني لقرى الأطفال SOS فلسطين محمد الشلالدة "نعمل على دمج الشباب في سوق العمل عبر أكثر من طريقة، نحاول ان نجعلهم يكتشفون توجهاتهم بأنفسهم عبر برامج ريادية مع شركاء تجمعنا معهم رؤية مشتركة لتأدية رسالة واحدة وهي تمكين وتوظيف الشباب".

ومن الجدير ذكره، أن البنك الوطني كان قد بدأ تعاونه مع قرى الأطفال SOS في مطلع العام الحالي ضمن برنامج توفير الأطفال "خطوتي"، والذي يتبرع البنك من خلاله أسبوعيا بجهاز الحاسوب التعليمي "نت كتابي" لطفل من فاقدي الرعاية الأسرية في SOS فلسطين مقابل كل جهاز يفوز به طفل مدخر لدى البنك ضمن البرنامج. 

newsGallery-15738006199081.jpeg

سلطة النقد ونقابة الصحفيين توقعان مذكرة تفاهم

رام الله-أخبار المال والأعمال-وقعت سلطة النقد ونقابة الصحفيين، يوم الخميس، مذكرة تفاهم لتطوير الإعلام الاقتصادي.

ووقّع المذكرة محافظ سلطة النقد عزام الشوا، ونقيب الصحفيين الفلسطينيين ناصر أبو بكر، بحضور عدد من المدراء في سلطة النقد وممثلون عن شبكة الصحفيين الاقتصاديين.

تهدف مذكرة التفاهم إلى التعاون المشترك بين الجانبين في تعزيز وتطوير الإعلام الاقتصادي فيما يخص القطاع المالي المصرفي، وتطوير قدرات الصحفيين الاقتصاديين وذلك من خلال طرح برامج تدريبية تعنى بالصحفيين الاقتصاديين، والمساهمة في زيادة وعي الجمهور الفلسطيني بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والمالية خاصة فيما يتعلق بالتوعية في الميدان المصرفي الفلسطيني، والعمل على تكثيف التغطية الإعلامية لأخبار وأنشطة سلطة النقد والقطاع المصرفي.

وفي كلمته خلال توقيع مذكرة التفاهم، أكد الشوا على أهمية دور الإعلام في نشر البيانات المالية والمصرفية وتعريف الجمهور بها، مشيراً إلى ضرورة تطوير قدرات الصحفيين ومهاراتهم ليتعدى دورهم نقل تلك البيانات وانما تفسيرها وتحليلها، وذلك بهدف إحداث مزيد من المعرفة والوعي المالي والمصرفي لدى كافة فئات المجتمع.

وأشاد الشوا بنقابة الصحفيين واهتمامها في الشأن المصرفي والاقتصادي، وتطوير قدرات الصحفيين في هذا المجال، وأثر ذلك في تحقيق ودعم عملية التنمية الشاملة، وتعظيم دور الاقتصاد الوطني، وتقدم لهم بالشكر على جهودهم ومهنيتهم العالية في نقل المعلومة وتبسيطها خاصة بعد تأسيس شبكة الصحفيين الاقتصاديين.

من جانبه، أشار أبو بكر إلى أهمية هذه المذكرة التي تأتي في إطار الجهود التي تبذلها شبكة الصحفيين الاقتصاديين للتعاون مع مؤسسات اقتصادية وطنية في قطاعات مختلفة لتنظيم برامج تدريبية متخصصة تسهم في تنمية القدرات المهارية لدى الصحفيين العاملين في ميدان الصحافة الاقتصادية.

وأكد على أن إطلاق النقابة لشبكة الصحفيين الاقتصاديين في شهر نيسان الماضي يأتي إيمانا منها بأهمية تعزيز الصحافة المتخصصة في فلسطين، لافتاً إلى أن الصحافة الاقتصادية تعدّ أحد القطاعات التي يجب العمل على تطويرها كونها تهم حياة كل مواطن باعتبار أن الاقتصاد يمس عصب حياتنا.

وشكر أبو بكر سلطة النقد على توقيعها مذكرة التفاهم، مشيداً بهذه المؤسسة الوطنية العريقة التي تبذل جهوداً للحفاظ على سلامة الجهاز المصرفي الفلسطيني الذي يعد رافعة أساسية للنهوض بالاقتصاد الوطني.

newsGallery-15737175771401.jpeg

البنك العربي يدعم تجهيز مظلة ساحة الانتظار في المستشفى الوطني

نابلس-أخبار المال والأعمال-في إطار برنامجه للمسؤولية الاجتماعية (معاً)، قدم البنك العربي دعما لإنشاء وتجهيز مظلة ساحة الانتظار في المستشفى الوطني بنابلس، للمساهمة في تحسين مستوى الخدمات الصحية للمرضى وذويهم وتوفير بيئة مريحة ومناسبة لهم صيفاً وشتاءً عند الانتظار في باحة المستشفى.

وفي تعليقه على هذه المبادرة، أكد مدير منطقة فلسطين للبنك العربي جمال الحوراني، اهتمام البنك بدعم المبادرات التي تخدم قطاع الصحة والذي يعد أحد القطاعات الحيوية والهامة في المجتمع، حيث يواصل البنك تقديم مساهماته المجتمعية لهذا القطاع من خلال دعم المبادرات الهادفة إلى تزويد المستشفيات والمراكز الطبية بالأجهزة والمستلزمات الطبية الضرورية وتعزيز البنى التحتية فيها بشكل يسهم في تحسين مستوى الخدمات المقدمة للمرضى وذويهم.

تجدر الإشارة إلى أن برنامج البنك العربي للمسؤولية الاجتماعية "معاً"، هو برنامج متعدد الأوجه يرتكز على تطوير وتنمية جوانب مختلفة من المجتمع من خلال مبادرات ونشاطات متنوعة تسهم في خدمة عدة قطاعات وهي الصحة ومكافحة الفقر وحماية البيئة والتعليم ودعم الأيتام.

newsGallery-15736300402691.jpeg

بنك القدس يوقّع إتفاقية لتوريد أنظمة المراقبة والحماية

رام الله-أخبار المال والأعمال-وقّع بنك القدس اتفاقية تعاون وشراكة استراتيجية مع شركة تكنوبال للهندسة والاتصالات، يتم بموجبها تركيب وتفعيل أنظمة المراقبة والحماية المركزية واللامركزية في فروع وصرافات وإدارة بنك القدس.

جرى توقيع الاتفاقية في مقر الإدارة العامة لبنك القدس في مدينة رام الله، حيث وقعها عن بنك القدس الرئيس التنفيذي صلاح هدمي وعن شركة تكنوبال المدير العام أنس شحادة.

وأوضح هدمي أن توقيع هذه الاتفاقية هو دليل على سعي البنك الدائم لمواكبة كل ما هو جديد في عالم الحماية والمراقبة وتلبية متطلباته المتغيرة، مؤكداً أن هذه الخطوة جاءت استكمالاً للخطة التطويرية التي يتبناها البنك بهدف تطبيق نظام الحماية وتوفير وسائل الراحة والأمان بإمكانيات ومواصفات نوعية يعتبر بنك القدس أول بنك في فلسطين يطبقها.

بدوره، عبّر شحادة عن سعادته بتوقيع الاتفاقية والتي من شأنها أن تؤسس لشراكة حقيقية وتعزز التعاون بين البنك والشركة، وتضيف شيئا جديدا ومميزا في السوق الفلسطيني بما يخص أنظمة المراقبة والحماية، شاكرا بنك القدس على الثقة العالية التي أولاها بشركته.

newsGallery-15735461150671.jpeg

الإسلامي الفلسطيني يدعم جامعة القدس المفتوحة في نابلس

نابلس-أخبار المال والأعمال-زار وفد من البنك الإسلامي الفلسطيني جامعة القدس المفتوحة في مدينة نابلس وقدم لها دعما من أجل تسهيل تقديم خدمة تعليمية أفضل للطلبة.

وضم وفد البنك كلا من مدير منطقة الشمال ختام ابو عيطة ومدير فرع المنتزه بشار الشريف ومدير فرع نابلس روند المصري ومدير مكتب جامعة القدس المفتوحة حسين الدسوقي، وكان في استقبالهم مدير فرع نابلس في جامعة القدس المفتوحة يوسف عواد ومدير العلاقات العامة ديانا صلاح ورئيس نقابة العاملين في فرع نابلس عاطف الوزني وعضو اللجنة المساندة في مبنى فرع نابلس عمار الصدر.

ويخصص البنك جزءًا كبيرا من موازنة برنامج المسؤولية المجتمعية لدعم قطاعي الصحة والتعليم، ويحرص على أن تكون تدخلاته ذات أثر إيجابي ومستدام على الفئة المستفيدة.

ويعمل البنك على دعم المؤسسات التعليمية في مختلف المحافظات وبكل الأشكال المتاحة نقديا وعينيا ويعمل على تلبية احتياجاتها بالشكل الذي يضمن تقديم خدمات تعليمية لائقة لأبناء شعبنا.

ويحظى البنك الإسلامي الفلسطيني بأوسع شبكة مصرفية إسلامية في فلسطين تضم 44 فرعا ومكتبا و80 جهاز صراف آلي منتشرة في كافة محافظات الوطن.

newsGallery-15735440115238.jpeg

بنك فلسطين ومؤسسة جذور يطلقان حملة للتوعية من مرض السكري

رام الله-أخبار المال والأعمال-أطلق بنك فلسطين، بالشراكة مع مؤسسة جذور للإنماء الصحي والإجتماعي ووزارة الصحة ومستشفى المطلع وبلدية رام الله، حملة حول أهمية الحد من الإصابة السكري في فسطين، تحت عنوان "صحتي وصحتك أحلى من السكر"، بالتزامن مع الحملة الوطنية التي أطلقتها وزارة الصحة للتوعية حول السكري ومكافحته.

جرى اطلاق الحملة خلال مؤتمر صحفي تم تنظيمه أمام مقر بلدية رام الله، يوم الأربعاء الماضي، بمشاركة كل من محافظ محافظة رام الله والبيرة ليلى غنام، ووزيرة الصحة مي الكيلة، ورئيس بلدية رام الله موسى حديد، والمدير العام لبنك فلسطين رشدي الغلاييني، ومدير عام مؤسسة جذور أمية الخماش، ومدير عام مستشفى المطلع وليد النمور، وبمشاركة عدد من الفعاليات والمؤسسات الصحية والإعلامية ومسؤولي الدوائر والأقسام في بنك فلسطين.

وتخلل الفعالية إضاءة "نافورة" منتزه رام الله باللون الأزرق.

وأكد المتحدثون في المؤتمر على أهمية الحملة لتوعية أبناء شعبنا حول الممارسات والعادات الغذائية الصحية والرياضية التي تقي من الاصابة بالسكري، خاصة أن نسبة الإصابة بالسكري في فلسطين تضاعفت لأكثر من ثلاث مرات خلال السنوات الثلاثين الماضية لتقترب النسبة من 15%، فضلاً عن أن حوالي خُمس المترددين على المراكز الصحية يعانون من مرض السكري وعواقبه وأن أعداد المرضى الجدد الذين يصابون بهذا المرض كل عام يتجاوز 10,000، وقد يصل الى 15,000 إصابة سنوية وهي أرقام مرتفعة جداً.

وأشاد المتحدثون بالجهود التي يبذلها البنك وشركاؤه في إطلاق ودعم الفعاليات والحملات التوعوية والصحية والتنموية والاجتماعية التي تمكن أبناء شعبنا من الحفاظ على مجتمع صحي ومثالي، مشيرين في الوقت ذاته الى أهمية الشراكة التي تجمع الحكومة والقطاع الخاص ومؤسسات المجتمع المدني لتجسيد جسم صلب في وجه الظروف الاقتصادية والاجتماعية للانخراط مع أبناء شعبنا، وتطوير الأدوات الخاصة بالتوعية الصحية على المستوى الوطني.

الحملة التي نظمت في الضفة الغربية وقطاع غزة، تضمنت الترويج للحياة الصحية من خلال وسائل الإعلام، وحملات توعوية شملت طلاب المدارس من خلال الرياضة والمسرحيات الهادفة عن الموضوع. 

newsGallery-15735408473481.jpeg

أبو شحادة: سلطة النقد مهتمة في التحول نحو وسائل الدفع الالكترونية

نابلس-أخبار المال والأعمال-قال نائب محافظ سلطة النقد رياض أبو شحادة إن هناك اهتماماً استراتيجياً من قبل سلطة النقد في التحول نحو وسائل الدفع الالكترونية والتكنولوجيا المالية، مشيراً إلى أنه ومن خلال التعاون والتنسيق المستمر ما بين الحكومة الفلسطينية وسلطة النقد في مجال قطاع التكنولوجيا المالية تم اعتماد الاستراتيجية الوطنية لتطوير وسائل الدفع الالكتروني 2018-2023.

جاءت تصريحات أبو شحادة خلال محاضرة تفاعلية حول موضوع "جدلية العملات الرقمية ومدى ملاءمتها للحالة الفلسطينية"، نظمها قسم الاقتصاد بعمادة كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية في جامعة النجاح الوطنية، بحضور عميد الكلية هيثم عويضة واستاذ الاقتصاد بكر اشتية وعدد من الأساتذة، وبمشاركة مجموعة كبيرة من طلاب وطالبات أقسام الاقتصاد والمحاسبة والعلوم المالية والمصرفية.

وشكر أبو شحادة جامعة النجاح على تنظيم هذا اللقاء التوعوي الهام، مشيداً بالتعاون بين سلطة النقد والجامعة انطلاقاً من مذكرة التفاهم المشتركة بينهما، والهادفة إلى تعزيز التعاون والنهوض بالواقع البحثي في فلسطين وتعزيز مستويات الوعي والثقافة المالية والمصرفية والتشريعات المرتبطة بها لدى الطلبة.

وتناول أبو شحادة بالتفصيل مفهوم ونشأة العملات الرقمية واستعرض عدد من التجارب الدولية في هذا المجال مثل تجربة السويد والاكوادور والأورغواي.

وتطرق إلى مفهوم العملات الافتراضية ومخاطرها ومحاذير التعامل بها، وعلى الأخص مخاطر غسل الأموال وتمويل الإرهاب، مما حدا بالعديد من الدول إلى حظر التعامل بها لما تحمله من مخاطر مرتفعة جداً كونها لا تصدر عن الحكومات وهي غير مضمونة من قبل أية جهة كانت وهي عالية التذبذب الأمر الذي قد يلحق خسائر مالية فادحة بالمتعاملين فيها.

وتناول اللقاء العديد من المحاور، بما في ذلك نبذة عن رؤية وأهداف سلطة النقد ودورها في تطوير القطاع المصرفي الفلسطيني والحفاظ على استقراره وتعزيز شبكة الأمان المالي، ومكافحة غسل الأموال والتزام سلطة النقد بالتعليمات الدولية في هذا المجال وتطوير الإجراءات والتعليمات الرقابية وفق أفضل الممارسات والمعايير الدولية. ثم فتح باب المناقشة والأسئلة والاستفسارات.