Ad
"بال تريد": العمل بممارسات الاقتصاد الأخضر سيعزز الصادرات
بتاريخ 2018-3-12- تاريخ التحديث الأخير 2018-3-12
newsGallery-15208723918451.jpeg

شادي شاهين

رام الله- قال مسؤول السياسات التجارية في مركز التجارة الفلسطينية "بال تريد" شادي شاهين، إن إطلاق مشروع الاقتصاد الأخضر يأتي بهدف مواكبة كافة التطورات على مستوى الأسواق الخارجية لتعزيز الصادرات المحلية وخدمة لأهداف التنمية المستدامة.

وأوضح شاهين خلال حديثه ضمن برنامج المجلة الاقتصادية الذي يبث عبر تلفزيون فلسطين، أنه من الضروري أن يواكب الإنتاج التطورات العالمية حتى تستمر فلسطين على الخارطة العالمية وبالتالي تعزز من تنمية الصادرات، مشيرا إلى أن الاقتصاد الأخضر هو الذي يحقق الرفاة والعدالة الاجتماعية ويقلل المخاطر البيئية ويحافظ على المصادر الطبيعية ويعد احد أسس التنمية المستدامة.

وبين أن مركز "بال تريد" يقوم حاليا بتنفيذ سلسلة من الورشات في غالبية محافظات الوطن للتوعية بأهمية الاقتصاد الأخضر، بمساندة اعلامية لنشر الرسالة قدر الإمكان، مشددا على أن المشروع يرتكز على عاملين أساسيين، وهما: خلق سياسة وطنية تعزز من ممارسة الأعمال الخضراء، وبناء قدرات الشركات في هذا المجال.

وأكد شاهين أن تطبيق الشركات الفلسطينية لممارسات الاقتصاد الأخضر في مراحل إنتاجها يرفع من صادراتها بالتالي زيادة الإيرادات، مبينا أن المنتجات الأكثر منافسة في السوق العالمية وتستطيع إحداث اختراق سريع، هي: زيت الزيتون، والتمور، والأعشاب الطازجة.

وأشار إلى أن "بال تريد" تتهيأ حاليا لزيارة السويد ومن ثم إلى دولة عربية للاستفادة من تجارب تلك الدول في الاقتصاد الأخضر لخلق نموذج يتواءم مع الواقع الفلسطيني.

Ad