Ad
بنك القدس يساهم برعاية إفطار خيري برام الله
بتاريخ 2018-6-4- تاريخ التحديث الأخير 2018-6-4
newsGallery-15281139312632.jpeg

جانب من الحفل

رام الله-أخبار البنوك-ساهم بنك القدس مؤخرا في رعاية الإفطار الخيري الذي نفذته جمعية "مساءلة العنف ضد الأطفال"،  وذلك ضمن المسؤولية المجتمعية التي يرعاها البنك.

وأقيم الإفطار الخيري وسط أجواء رمضانية في مدينة رام الله بمشاركة موظفي بنك القدس وبحضور وزير التربية والتعليم العالي الدكتور صبري صيدم، والشيخ مصطفى أبو زهرة ممثلاً لرئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس الشيخ عكرمة صبري، والمطران عطا الله حنا رئيس أساقفة سبسطية للروم الأرثوذكس، وإبراهيم راشد مدير عام هيئة الأعمال الخيرية الإماراتية في فلسطين، وعدد من الأهالي وحشد من أصدقاء الجمعية، وممثلون عن الهيئات المختلفة والقنصليات العاملة في فلسطين.

وتخلل الافطار كلمات لبعض الحضور من الشخصيات يتقدمهم الدكتور صبري صيدم الذي أثنى على دور الجمعية في الحفاظ على الأطفال، مؤكدا على أنهم يستحقون منهم المزيد من الإهتمام والرعاية، ومن ثم توجه بالشكر والتقدير على دور الجمعية.

الشيخ مصطفى أبو زهرة استعرض في كلمته أوضاع القدس في رمضان كما أثنى ابو زهرة، على الجهود التي تبذلها جمعية مساءلة في دعم قضايا الأطفال.

بدوره أكد المطران عطا الله حنا على دور الجمعية كما وجه التحية للقائمين عليها، مشددا على أن فلسطين لافرق فيها بين المسلمين والمسحيين لانهم أبناء شعب واحد

من ناحيته، شكر صيام نوارة المدير التنفيذي لجمعية مساءلة، الحضور على تلبية الدعوة ومشاركتهم بهذا الإفطار، ما يدلل على حرصهم على دعم قضايا الأطفال، لافتاً إلى دور الرعاة والمساهيمن في رعاية هذا الإفطار الخيري

يذكر أن بنك القدس يحتل دوراً ريادياً في مجال المسؤولية المجتمعية لدى القطاع المصرفي وعلى مستوى فلسطين وتزداد خلال شهر رمضان المبارك بتكثيف مختلف الجهود لتفعيل الدور الاجتماعي من خلال تقديم الدعم لمختلف الأنشطة التي تشمل مختلف فئات المجتمع. 

Ad