Ad
المصرية للاتصالات وليكويد تيليكوم توقعان مذكرة تفاهم لإكمال شبكة أفريقية
بتاريخ 2018-7-15- تاريخ التحديث الأخير 2018-7-15
newsGallery-15316230317791.jpeg

أشخاص أمام المقر الرئيسي للمصرية للاتصالات في القاهرة. تصوير: رويترز

القاهرة (رويترز) - قالت المصرية للاتصالات وليكويد تيليكوم يوم السبت إنهما وقعتا مذكرة تفاهم تمكن المصرية للاتصالات من استكمال شبكة الألياف الضوئية الأرضية الأفريقية التي تمتد من كيب تاون الي القاهرة قريباً.

وتؤسس ليكويد تيليكوم، وهي وحدة تابعة لإيكونت وايرلس جلوبال، شبكة ألياف ضوئية في جنوب قارة أفريقيا تمتد في بوتسوانا وجمهورية الكونجو الديمقراطية وليسوتو وجنوب أفريقيا وزامبيا وزيمبابوي. كما أنها متواجدة في رواندا وكينيا وأوغندا.

وقالت الشركتان في بيان ”بموجب توقيع هذه المذكرة ستتمكن شركة ليكويد تيليكوم من عقد عدة اتفاقات مع الشركة المصرية للاتصالات لتمكن الأولي من ربط شبكتها في السودان بشبكة الشركة المصرية للاتصالات عبر الربط البيني الأرضي بين الشبكتين استكمالاً لشبكة طولها 60 ألف كيلومتر“.

ولم تكشف الشركتان عن إطار زمني لإكمال الشبكة أو أي تقديرات للتكلفة.

وقال سترايف ماسيوا المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة إيكونت في البيان ”استكمال رؤيتنا ببناء شبكة واحدة تربط دول افريقيا من كيب تاون إلى القاهرة هي لحظة تاريخية للشركة ولأفريقيا كي تصبح أكثر اتصالا“.

Ad