Ad
المركزي التركي يتعهد بضبط السياسة النقدية لتتوافق مع آفاق التضخم
بتاريخ 2018-9-3- تاريخ التحديث الأخير 2018-9-3
newsGallery-15359668535241.jpeg

البنك المركزي التركي في أنقرة. صورة من أرشيف رويترز

اسطنبول (رويترز) - قال البنك المركزي التركي يوم الاثنين إن التطورات الأخيرة في آفاق التضخم أظهرت ”مخاطر كبيرة“ على استقرار الأسعار، مضيفا أنه سيضبط سياسته النقدية في اجتماعه المقبل في 13 سبتمبر أيلول بما يتوافق مع أحدث التوقعات.

وفاق معدل التضخم في تركيا التوقعات في أغسطس آب مرتفعا إلى 18 بالمئة، ليسجل أعلى مستوياته منذ ديسمبر كانون الأول 2003.

وقال المركزي في بيان نشره في أعقاب صدور بيانات التضخم ”سيتخذ البنك المركزي الإجراءات الضرورية لدعم استقرار الأسعار“.

التضخم في تركيا يرتفع إلى 18% في أغسطس لأعلى مستوى في نحو 15 عاما

أظهرت بيانات رسمية يوم الاثنين أن معدل التضخم في تركيا ارتفع إلى 17.9 بالمئة على أساس سنوي في أغسطس آب، مسجلا أعلى مستوى في نحو 15 عاما، بما يسلط الضوء على توقعات تقلب الأسعار مع تفاقم أزمة العملة.

وضعفت العملة التركية فور صدور البيانات، وهي أعلى قراءة سنوية منذ أواخر 2003. وبحلول الساعة 0722 بتوقيت جرينتش سجلت الليرة 6.6500 ليرة للدولار متراجعة أكثر من 1.5 بالمئة عن الإغلاق السابق.

وبحسب بيانات معهد الإحصاء التركي، قفزت الأسعار 2.3 بالمئة مقارنة مع الشهر السابق، وهي نسبة أعلى من التوقعات في استطلاع أجرته رويترز والتي أشارت إلى تضخم نسبته 2.23 بالمئة.

وتراجعت الليرة نحو 40 بالمئة منذ بداية العام جراء مخاوف من سيطرة الرئيس رجب طيب أردوغان على السياسة النقدية والخلاف الدبلوماسي مع الولايات المتحدة، وهو ما أدى لارتفاع أسعار كل السلع من الغذاء إلى الوقود.

Ad