Ad
منتدى سيدات الأعمال يختتم مشروع ’خدمات تطوير المشاريع للرياديات’
بتاريخ 2018-9-6- تاريخ التحديث الأخير 2018-9-6
newsGallery-15362419173792.jpeg

جانب من فعاليات المؤتمر

رام الله-اختتم منتدى سيدات الأعمال فلسطين، يوم الأربعاء، خلال مؤتمر "النساء القدوة – صوت النجاح" مشروع "تقديم خدمات تطوير المشاريع للرياديات" بدعم من برنامج تطوير الأسواق الفلسطيني (PMDP) الممول من قبل وزارة التنمية الدولية البريطانية (DFID) والاتحاد الاوروبي(EU) وبالتعاون مع وزارة الاقتصاد الوطني. حيث تخلل مؤتمر النساء القدوة – صوت النجاح مشاركة قصص نجاح لسيدات أعمال ورياديات ناجحات اللواتي قمن بمشاركة خبراتهن وأهم التحديات اللواتي واجهتهن وكيف تمكن من التغلب عليها.

وافتتحت د. هيفاء الاغا، وزيرة شؤون المرأة، المؤتمر وأعربت في كلمتها عن مدى أهمية دور المرأة الفلسطينية وفكرة هذا المشروع السامية والتي تحمل في جوانبها أهداف وتطلعات كبيرة وأن تمكين المرأة واطلاعها على نجاجات الآخرين للإستفادة من هذا التجارب والبدء بمشاريعهن من حيث انتهى الأخريات لهي طريقة صحيحة وسليمة وناجحة في اكتساب الدروس والعبر والإقتداء بالآخر. 

وقدمت الآغا الشكر والتقدير لمنتدى سيدات الأعمال على اهتمامهن وحرصهن على تعميم الفائدة وتقديم الأفضل لفتيات ونساء فلسطين الراغبات بخوض غمار العمل الحر. 

من جانبها، أكدت سميرة حليلة/ رئيسة مجلس الإدارة، على أهمية الشراكات ما بين القطاع الخاص والقطاع العام وخاصة الدور المهم الذي تقوم به كل من وزارة شؤون  المرأة  ووزارة الاقتصاد الوطني في تنمية اقتصاد فلسطين، وشكرت وزيرة المرأة د. هيفاء الآغا على دعمها الدائم لمنتدى سيدات الأعمال،  وأثنت على سيدات الأعمال والرياديات المشاركات في المؤتمر، وعلى أهمية مشاركة التحديات التي واجهتها في بداية مشاريعهن ليكن قدوة لغيرهن من النساء، كما بدورها أكدت على أهمية الترويج لقصص النجاح للرياديات لتحفيز النساء وتحقيق انخراط أعلى لهن في ريادة الأعمال ودورهن في تنمية الاقتصاد الفلسطيني. 

وقالت دعاء وادي، المديرة التنفيذية للمنتدى أن المنتدى وخلال ال 12 سنة السابقة، وكجزء من المنظومة الإقتصادية  يحاول جاهدا دعم وتمكين النساء الرياديات اقتصاديا وتنمية قدراتهن من خلال العديد من البرامج باستخدام المنهجيات المثلى والتي اثبتت أثرها على المشاريع التي تنشأها النساء، فالمعارض السنوية التي يقيمها المنتدى محليا والتي يشارك بها محليا وإقليميا تعتبر من أهم المنصات التي تساعد على التشبيك والبيع وعقد الصفقات، الرحلات الدراسية التي نقوم بها سنويا مع العديد من الرياديات إلى مختلف أنحاء العالم. 

ومن جانبه، أكد محمد نسيبة  نائب مدير برنامج تطوير الأسواق الفلسطينية أن دعم البرنامج لهذا المؤتمر يندرج تحت أهدافه الرامية الى مساندة صاحبات الأعمال وتمكينهن. وأشادت بأهمية الشراكة بين البرنامج والمنتدى، لما لها من أثر ايجابي على صاحبات الاعمال، ومساعدتهن على تطوير مشاريعهن وتسويق منتجاتهن والدخول الى أسواق جديدة، حيث حقق هذا البرنامج نتائج ملموسة على مستوى 34 سيدة من الضفة الغربية وقطاع غزة سواء على المستوى الاجتماعي او الاقتصادي، حيث حصلت السيدات على تدريبات ادارية وتسويقية متخصصة ومنح لتطوير مشاريعهن.

وافتتحت وادي، المدير التنفيذي للمنتدى جلسة النقاش حيث قامت كل من أمل المصريالمغربي وأوريانا ناصر وايمان وادي ونسرين مصلح ورحمة طعمة ونتالي طحان ولمى عمرو ونورا عابدينخليفة بعرض قصص نجاحهن والاجابة عن أسئلة الحضور و من ثم تم عقد لقاءات فردية مع الرياديات للإستفادة أكثر من خبرات سيدات الأعمال.

وقالت فاطمة إدريس، صاحبة مشروع Sweet Ideas Cake، أن انتسابها للمشروع قد أضاف الكثير إلى خبرتها العملية حيث استفادت من التدريبات والمشاركة في المعارض والمنحة التي تم الحصول عليها لتطوير مشاريعها، كما أثنت على هذا المؤتمر حيث أن وجود صاحبات مشاريع مختلفة وسيدات أعمال ناجحات في مؤتمر واحد يشجع على خلق أفكار جديدة في السوق الفلسطيني، من خلال تبادل الافكار بين الرياديات.

من الجدير بالذكر أن هذا المؤتمر يندرج ضمن سياسة المنتدى لتعزيز دور وصوت النساء في الإقتصاد الفلسطيني، والتركيز على قصص النجاح والتركيز على دعم النساء للنساء من خلال التوجيه والارشاد وكونهن القدوة والمثل الأعلى ليستفدن من خبراتهن وكيفية التغلب على التحديات التي يتم مواجهتها. 

Ad