Ad
الحكومة تجدد التأكيد: تطبيق قانون الضمان في موعده الشهر المقبل
بتاريخ 2018-10-24- تاريخ التحديث الأخير 2018-10-24
newsGallery-15403818618531.jpeg

جانب من جلسة مجلس الوزراء-تصوير معن خليفة

رام الله-جدد مجلس الوزراء الفلسطيني، تأكيده على بدء تطبيق قانون الضمان الاجتماعي في موعده الشهر المقبل وجاهزية مؤسسة الضمان لبدء تطبيقه.

وقرر المجلس في جلسته التي عقدت اليوم الأربعاء في رام الله برئاسة رئيس الوزراء رامي الحمدالله، تكليف اللجنة الوزارية المختصة لفتح حوار والتشاور والاستماع إلى ملاحظات وتساؤلات كافة الجهات حول القانون، مشدداً على أن القانون خاضع للتقييم كغيره من القوانين، وأن الحكومة مستعدة للعمل مع الجميع حول بعض التعديلات المطلوبة على القانون في الوقت المناسب إذا استدعى الأمر ذلك، والذي سيقدم خدماته لأكثر من مليون ومائة ألف عامل، ويهدف بالأساس إلى توفير الحياة الكريمة للطبقة الفقيرة.

وأوضح المجلس أن الضمان الاجتماعي يشكل حماية اجتماعية للعديد من الفئات العمالية، ويحفظ لهم الحد الأدنى للأجور، كما سيحفظ أكثر من 70% من حقوق العمال الذين لا يتقاضون مكافأة نهاية الخدمة، إضافة إلى حماية وتحصيل حقوق عمالنا في إسرائيل منذ عام 1970 وحتى الآن وضمان تأمين المنافع التقاعدية لهم.

Ad