Ad
بلدية رام الله: عمارة ’المحطب’ قانونية من حيث التنظيم والتراخيص
بتاريخ 2019-2-7- تاريخ التحديث الأخير 2019-2-7
newsGallery-15495436115101.jpeg

مواطنون يتجمعون أمام العمارة عقب الحادث المأساوي يوم الثلاثاء

رام الله-أخبار المال والأعمال-أكدت بلدية رام الله أنه لا يوجد أي مشكلة في البناء الخاص بالعمارة قيد الإنشاء قرب شارع دار إبراهيم أو ما يعرف ب"المحطب"، من ناحية التنظيم والتزام المالك بالتراخيص اللازمة.

وكان عاملًا قد لقي مصرعه وأصيب آخر بجروح خطيرة، يوم الثلاثاء، بعد سقوطهما أثناء عملهما في العمارة، والتي تثير جدلًا في صفوف أهالي المدينة لعدم وجود أي ارتداد عن الشارع، وبروز البناء فوق الشارع نفسه.

وقالت رئيسة قسم الأبنية والترخيص في بلدية رام الله المهندسة ديما عرسان في تصريح لوكالة الأنباء الرسمية إن العمارة بناء مرخص من ست طوابق وروف، وأنه لا يوجد فيها تجاوزات تنظيمية بل أنشأت حسب التراخيص والصلاحيات المخولة.

وتوضح بأن قطعة الأرض التي بنيت عليها العمارة مصنفة "منطقة تجاري طولي"، وحسب الأحكام للنظام التجاري الطولي تكون الارتدادات الأمامية صفر، حيث إن هذا النظام معمول به قبل عام 1963 في بلدية رام الله، كما يحق للمالك وفق هذا النظام بعد ارتفاع 4 أمتار أن "يُطير" بروز بناء على الشارع.

ونفت عرسان ما يتم تداوله حول وجود محاباة في منح الترخيص للبناء في هذه العمارة، مشيرةً إلى أن مالك البناء التزم بالتراخيص التي قدمها للبلدية، والتي وافقت الأخيرة عليها حسب النظام الموجود في هذه القطعة.

Ad