Ad
صندوق ’وقفة عز’ يباشر عمله برأس مال أولي 5 مليون دولار
بتاريخ 2020-4-4- تاريخ التحديث الأخير 2020-4-4
newsGallery-15860345228791.jpeg

رجل الأعمال الفلسطيني طلال ناصر الدين-تصوير جامعة بيرزيت

رام الله-أخبار المال والأعمال-قال رجل الأعمال الفلسطيني طلال ناصر الدين، إن صندوق "وقفة عز" سيبدأ عمله رسميا، يوم الاثنين، برأس مال أولي يصل الى 17 مليون شيكل.

الصندوق الذي شكّلته الحكومة والقطاع الخاص ويرأسه ناصر الدين، يهدف لإسناد جهود مواجهة تفشي فيروس "كورونا"، ويختص باستقبال التبرعات النقدية من رجال الأعمال في فلسطين والشتات عبر حساب بنكي موحّد للصندوق، فيما توزّع التبرعات العينية عبر المحافظات واللجان المشكّلة.

وأوضح ناصر الدين، في برنامج "ملف اليوم" عبر تلفزيون فلسطين، يوم السبت، أن الهيئة العامة للصندوق تتشكّل من 30 رجل أعمال وشخصيات اعتبارية، ولجنة تنفيذية لإدارة العمل اليومي للصندوق سيعلن عنها الأحد، "وسيبدأ عمله فورا"، مؤكدا أن جميع التبرعات النقدية التي أعلن عنها حتى الآن، من البنوك وبعض الشركات ورجال أعمال بصفتهم الشخصية، بلغت قيمتها حوالي 17 مليون شيكل، ستحوّل الى الصندوق.

وأضاف: إن القائمين على الصندوق يستهدفون جمع ما يعادل 20 مليون دينار أردني قبل نهاية شهر رمضان.

وأكد ناصر الدين أن التبرع للصندوق لن يكون حكرا على رجال الأعمال "وانما سنستقبل من أي متبرع مهما كان تبرعه حتى لو 50 شيكلا أو حتى أقل".

وقال: إن هيئة الصندوق ستبدأ الأسبوع القادم، بالتواصل مع رجال الأعمال الفلسطينيين في أوروبا والأميركيتين ودول الخليج لحشد المزيد من الموارد للصندوق، معربا عن أمله في أن تقدم الشركات الكبيرة "بسخاء" لدعم موارد الصندوق.

وبحسب ناصر الدين، سيتركز عمل الصندوق في ثلاثة محاور، الأول: دعم مباشر لوزارة الصحة في جهودها لاحتواء الفيروس، والثاني دعم جهود وزارة الأشغال العامة في تسهيل حياة المواطنين، وكذلك جهود مواجهة الفيروس، والثالث إعانات نقدية مباشرة للمتعطلين عن العمل بسبب اجراءات الطوارئ، وسينحصر عمله داخل الأراضي الفلسطينية.

وتابع ناصر الدين: إن الصندوق يعكس الشراكة الكاملة بين القطاع الخاص والحكومة في مواجهة الجائحة، خصوصا مع ضعف امكانيات الحكومة في ظل "التراجع الحاد" في ايراداتها والحصار الذي تواجهه لمقاومة "صفقة القرن".

وحول آلية إقرار الإعانات النقدية للمستحقين، قال ناصر الدين انها "ستكون بالتنسيق مع وزارة التنمية الاجتماعية، حيث ستقدم الوزارة توصياتها على أن تقوم اللجنة التنفيذية للصندوق بدراستها واتخاذ القرار بشأنها".

وأوصت لجنة الطوارئ الوطنية لمكافحة فيروس كورونا، بضرورة حشد التبرعات عبر صندوق "وقفة عز" الذي يقوده القطاع الخاص، ليتم صرف الأموال عند بدء تأثر العائلات المحتاجة والتي فقدت مصدر دخلها جراء الوضع بالفترة القادمة.

وكان رئيس الوزراء محمد اشتية، أعلن يوم الجمعة، أنه "تم إنشاء صندوق "وقفة عز" بقرار من رئيس الوزراء، مشكلا من العديد من الشخصيات الفلسطينية من القطاع الخاص، برئاسة الأخ الصديق طلال ناصر الدين، وذلك لتنظيم جمع التبرعات في صندوق واحد رئيسي سوف يصرف ما يتم جمعه على الاحتياجات الطبية والاجتماعية".

Ad